أفضل 10 وجهات سياحية اقتصادية في 2015

بواسطة : 7 يناير 2015 0 تعليق 2,371 مشاهدة
 أفضل 10 وجهات سياحية اقتصادية في 2015

 

نشر موقع “usatoday” الأمريكي تقريرًا مصورًا تناول فيه، أفضل 10 أماكن يمكن السفر إليها خلال عام 2015 بأسعار اقتصادية، وجاء التقرير على النحو التالي:
لفتت دولة المجر، التي تقع وسط أوروبا، الأنظار إليها كوجهة سياحية زهيدة الثمن في السنوات الأخيرة، ويرجع السبب في ذلك إلى عدم استخدامها لعملة اليورو، مما يوفر الكثير من الأموال للمسافرين إليها، وتشتهر بنهر الدانوب، كما تعد عاصمتها “بودابست” واحدة من أجمل المدن الأوروبية للسياح، وتضم العديد من الفنادق بأسعار اقتصادية.
تعد “تنزانيا” من أفضل الأماكن التي تقدم رحلات سفاري بأسعار منخفضة، بسبب مخاوف فيروس “إيبولا”، حيث خفضت بعض الشركات أسعار رحلاتها بنسب 50% و70%.
ظل السائحون لفترة لا يفضلون السفر إلى مدينة “مونتريال” أو إلى شلالات نياجرا في كندا، بسبب تكلفة السفر المرتفعة في تلك الأماكن، ولكن بعدما انخفضت العملة الكندية إلى أدنى مستوياتها منذ خمس سنوات، مقابل الدولار الأمريكي، فقد صار السفر إلى مناطق حدود كندا الشمالية غير مكلف.
توفر “فيتنام” للسائحين الاستمتاع بالمناظر الطبيعية الجميلة، إضافة إلى وجود أرخص الفنادق بالعالم فيها، كما تعمل الدولة على تحسين الطرقات وأنظمة القطارات.
بدأت دولة “الإكوادور” الواقعة في أمريكا الجنوبية، تجتذب مزيدًا من السائحين إليها مؤخرًا، ويمكن للسائحين فيها القيام برحلات عبر حوض الأمازون، واستكشاف الكنائس التي تم تجديدها، وخطوط السكة الحديد التي أعيد بناؤها، كما تنفق الدولة أموالًا كثيرة على البنية التحتية باستمرار.
البرتغال هي أقصى دول أوروبا باتجاه الغرب، ونظرًا لتفاقم الأزمة المالية بها، فإنها تقدم أسعارًا زهيدة للمسافرين إليها، فلم ترتفع الأسعار بها منذ أربع أو خمس سنوات، بل ظلت المطاعم والفنادق تقدم نفس الأسعار على مدار تلك السنوات.
تعد “الأرجنتين” التي تقع في أمريكا الجنوبية، واحدة من الوجهات السياحية رخيصة الثمن أيضًا، بسبب ما تواجهه من تضخم وأزمات مالية.
رغم ما تقوم به إندونيسيا من تحسين للبنية التحتية وتوفير مستوى معيشي جيد للسكان، إلا أنها تظل مع ذلك صفقة رابحة للراغبين في السفر إليها، إذ تمتاز جزيرة “بالي” بأسعارها المنخفضة، كما تحتوي على العديد من الوجهات السياحية الأخرى التي يمكن الذهاب إليها.
تقدم دولة المكسيك في أمريكا الشمالية، أسعارًا منخفضة للسفر إليها خاصة في المناطق الجنوبية، ورغم ارتفاع الأسعار في المنتجعات على شواطئها، إلا أنه من الممكن العثور على أماكن بأسعار منخفضة، داخل منتجع “لوس كابوس” بسبب الأضرار التي لحقت به بعدما ضربه الإعصار في سبتمبر الماضي.
تعد دولة “نيبال” الواقعة في جبال “الهيمالايا” بين الهند والصين، واحدة من أرخص الدول في العالم لمحبي المغامرات في الهواء الطلق، مثل القيام برحلات خارجية والمشي والتجديف.

كلمات دلالية

تدوينات متشابهه

التعليقات